الاخبار
09 كانون ثاني 2020
وزارة الطاقة والمياه توضّح اسباب التقنين القاسي

صدر عن المكتب الإعلامي في وزارة الطاقة والمياه البيان الآتي:

نظراً للصعوبات الكبيرة التي واجهت مؤسسة كهرباء لبنان في عملية فتح الاعتمادات المستندية لشراء مادتي الفيول والغاز اويل المخصصة لتشغيل معامل توليد الكهرباء والتي تم لغاية اليوم حلّ جزء منها ما سمح باستقدام البواخر، إلا ان العاصفة التي تضرب لبنان حالت دون تفريغ هذه البواخر في خزانات المؤسسة.

 كذلك أدت العاصفة الى انفصال بعض مجموعات الانتاج عن الشبكة مما أدى الى تقنين إضافي في التغذية الكهربائية، حيث عملت الفرق الفنية في مؤسسة كهرباء لبنان الى اعادة وضع هذه المجموعات تدريجياً في الخدمة.

وبالتالي من المتوقع عودة التغذية الكهربائية تدريجياً الى ما كانت عليه قبل العاصفة إبتداء من يوم السبت المقبل الواقع فيه 11/1/2020، وذلك بعد أن تسمح حالة الطقس بالشروع بعملية تفريغ بواخر المحروقات ابتداء من يوم غد الجمعة.

 تجدر الاشارة أنهّ ولغاية آخر شهر شباط سوف تؤمن مؤسسة كهرباء لبنان التغذية الكهربائية للمناطق خارج بيروت الادارية بمعدل 8 الى 10 ساعة يومياً ولبيروت الادارية بمعدل 16 الى 21 ساعة يومياً في حال استقر الانتاج على قدرة 1500 ميغاوات.

 علماً أن المؤسسة بحاجة بعد هذا التاريخ الى اعتمادات لعام 2020 الواردة في مشروع الموازنة للاستمرار بالتغذية.