الاخبار
19 أيلول 2018
بيان صادر عن المكتب الإعلامي لوزير الطاقة والمياه حول الأنشطة البترولية

صدر عن وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل البيان التالي:

ورد في إحدى وسائل الإعلام التي نكن لها الاحترام معلومات حول الأنشطة البترولية التي انطلقت في الرقعة رقم (9) في المياه البحرية اللبنانية والمخاطر التي يُشكلها العدو الإسرائيلي على الحدود مع فلسطين المحتلة.

يؤكّد وزير الطاقة والمياه أنّه يعمل دائماً بالتعاون مع سائر مؤسسات الدولة على اتخاذ الإجراءات الآيلة الى حماية حقوق لبنان في موارده الطبيعية عند الحدود مع فلسطين المحتلة من المطامع الإسرائيلية.

وفي هذا الإطار يؤكد وزير الطاقة والمياه أيضا أنّ أنشطة الحفر في هذه الرقعة قد تمّ تحديدها من قبل المشغل في خطة الاستكشاف بالاستناد الى أهداف هيدروكاربونية تُزيد من إمكانية تحقيق اكتشاف بترولي، ولا يمكن بأي حال من الأحوال تحديد أماكن للحفر على طول الحدود مع فلسطين المحتلة لمجرّد الحفر فقط.

وبالتالي يدعو وزير الطاقة والمياه الى التنبّه الى محاولات العدو الإسرائيلي التي باتت مكشوفة، بهدف التعمية عمّا يحصل لديه من إخفاقات على صعيد الاستكشاف ودورات التراخيص غير الناجحة في مياه فلسطين المحتلة، بعد النجاح الذي حققه لبنان بتلزيم رقعتين الى ائتلاف شركات عالمية.